13 يونيو، 2013

تسخين الرياض لازمة سوريا لتشتيت الحراك بالداخل

لندن  قال الكاتب والباحث من السعودية حمزة الحسن ان تسخين النظام السعودي للازمة السورية جاء لتشتيت الشعب السعودي عن حراكه وافكاره بالداخل، معتبرا ان الحكومة السعودية متورطة بالموضوع السوري وليست حريصة على الشعب السوري.
وبين الحسن  ان تسخين الازمة السورية من قبل النظام السعودي هدفه ابعاد الناس وتشتيت تفكيرهم في الداخل بموضوع خارجي، معتبرا انها لعبة كتب عنها حتى في الاعلام المحلي السعودي.
واوضح ان الحكومة السعودية تريد بدل ان يتحرك المواطنون لاصلاح اوضاعهم يبحثون عن حروب اخرى خارجية واهتمامات خارجية مهما كانت القضايا الاخرى ذات قيمة سواء اذا كان الموضوع السوري او غيره، منوها الى ان هذا الامر لا يلغي حقيقة الحاجة الى حراك داخلي والى دعم التحرك في الداخل.
واشار الى انه واذا لم يدعم حراك الداخل السعودي والا كل يوم اشعلت الحكومة معارك خارجية او ساهمت بمعارك خارجية طائفية لكي تنفرد بالساحة في الداخل، لافتا الى ان الحكومة السعودية تستطيع ان تهتم بالموضوع السوري وفي نفس الوقت تهتم بالموضوع البحريني واليمني والمصري وتستيطع بالاضافة الى ذلك الاهتمام بالوضع المحلي.
وقال: ان الحكومة السعودية متورطة في الموضوع السوري والا لا يمكن اقناع الكثيرين انها حريصة على الشعب السوري وعلى الديمقراطية في سوريا.
واضاف: في نوفمبر عام 1979 ضرب الناس بالطائرات بالمنطقة الشرقية بالسعودية وقتل الكثيرين وانزل المارينز السعودي في المنطقة وفتحوا النار على الناس.

وتابع: اما في حراك اليوم لدينا 16 شخصا قتلوا بالرصاص ولدينا عشرات الجرحى يخشون ان يذهبوا الى المستشفي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق