2 مايو، 2013

المحكمة الجزائية بالرياض تقضي ببراءة "عبد العزيز الوهيبي" رئيس حزب الأمة الإسلامي


أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض، اليوم الأربعاء، حكماً يقضي ببراءة رئيس حزب الأمة الإسلامي الشيخ "عبدالعزيز بن محمد الوهيبي"، أستاذ الفيزياء النووية بجامعة الملك سعود، وأستاذ الدراسات الإسلامية بكلية التربية بالجامعة، الذي أوقف في عام1432هـ بعدما وجهت له آنذاك تهم بمخالفة نظام المطبوعات والنشر والجرائم المعلوماتية.
وصدر الحكم اليوم من المكتب القضائي السادس بالمحكمة الجزائية المتخصصة، حيث من المنتظر إطلاق سراحه من الجهات المعنية.
وفي 1/ 3/ 1432هـ، تقدم "الوهيبي" مع 8 أكاديميين للجهات المختصة بطلب ترخيص حزب باسم حزب الأمة الإسلامي، واستدعي على أثر ذلك وطلب منه التوقيع على إقرار بمخالفة نظام المطبوعات والنشر هو وزملاؤه.
والشيخ "عبدالعزيز محمد الوهيبي" من مواليد عام 1377هـ في عنيزة بالقصيم، درس لدى عدد من المشايخ، منهم الشيخ ابن باز والشيخ ابن عثيمين والشيخ ابن جبرين، فيما أشرف على درجته العلمية الشيخ عبدالله المطلق.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق