13 مايو، 2013

تدهور الحالة الصحية للحقوقي "عبد الله الحامد" ونقله للمستشفى لإجراء عمليه جراحية


أكد الناشط الحقوقي المعروف الدكتور "عبد الله الحامد” عضو جمعية "حسم"، تعرضه لإهمال صحي شديد، في سجن الحائر، وذلك خلال مكالمة مع شقيقه السبت الماضي، في تمام الساعة 7:20م.
وقال الشقيق: "قرر طبيب العيادة في سجن الحائر تحويل الحامد لمستشفى الشميسي لإجراء عملية الماء الأبيض على عينه اليمنى وينتظر حجز الموعد.
واكد أن شقيقه يشكو من إعاشة السجن، وعدم ملائمتها لمريض السكر، مما يؤثر على نسبة السكر في الدم، فتضعف أجهزة الجسم الأخرى.
وأشار إلى أنه كتب إلى مدير السجن قبل 4 أيام، ولم تتغير الوجبات، حيث يعاني "الحامد" من أعراض السكر وأمراض أخرى، حيث يقارب عمره السبعين.
جدير بالذكر أن "الحامد" معتقل منذ مارس الماضي، بعد الحكم عليه بإحدى عشر سنة سجنًا، في قضية المطالبين بشروط البيعة "سلطان الأمة" مع رفيقه الدكتور "محمد القحطاني" المحكوم عليه بعشر سنوات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق