22 فبراير، 2013

نص البيان الثالث لـ"حسم" حول محاكمة عضو الجمعية "عبد الكريم الخضر"


 أصدرت جمعية الحقوق المدنية والسياسية"حسم"، البيان الثالث عن المحاكمة السياسية للمطالب بشروط البيعة "سلطة الأمة"، وحقوق الإنسان الأستاذ الدكتور "عبدالكريم بن يوسف الخضر" وهو من الأعضاء المؤسسين للجمعية.
وفما يلي نص البيان المؤرخ بتاريخ 21 فبراير2013:
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وصحبة الذين أقاموا معالم العدل والشورى
عقدت اليوم الجلسة الثانية في تمام الساعة التاسعة وست دقائق عند القاضي إبراهيم بن عبدالله الحسني في المحكمة الجزائية ببريدة، بحضور المدعى عليه أ.د.عبدالكريم الخضر ووكلاؤه، د.عبدالله الحامد وأ.عبدالعزيز الشبيلي، وقد حضر ممثلان من هيئة حقوق الإنسان الحكومية وعدد من الإعلاميين من الصحف الرسمية، وقد اتسعت قاعة المحكمة لحوالي أربعين شخصا من الحضور، ووقفت مجموعة أمام مكتب القاضي، وقد منع حوالي 25 شخصا من دخول المحكمة بحجة أن المكان لا يتسع لهم.
وابتدأ القاضي بطلب تحديد شخص من الوكلاء للتنسيق ليتكلم عنهم وقال لا يسمح لغير المدعى عليه والوكلاء بالكلام إلا بإذن , ثم طلب الدكتور الخضر تلاوة لائحة الدعوى فرفض القاضي بحجة تلاوتها في الجلسة الماضية واليوم ننتظر منكم الرد , قدم فريق الدفاع طلبا مكتوبا يطلب فيه تنحي القاضي عن نظر القضية وقد قرأ الخطاب الأستاذ عبدالعزيز الشبيلي. (مرفق نسخة توضح مبررات طلب التنحي)
ثم دار نقاش بين القاضي والدكتور عبدالله الحامد حول طلب التنحي، أوضح له أن الطلب مستوفى شروطه الشرعية والنظامية، فرد القاضي بأني لن أتنحى عن القضية، لكن قدموا خطاب لرئيس المحكمة وقراره هو الذي سيفصل في الطلب ويعتبر نهائي، إلا أن القاضيفي آخر الجلسة قال سأتأمل في طلب التنحي وأرد عليكم في الجلسة القادمة، وحدد موعد الجلسة الثالثة في تاريخ 29جماد الأولى 1434 هـ، الموافق 10 أبريل 2013م، الساعة التاسعة صباحا.
وانصرف الجمهور بعد أن أمرهم القاضي، ولم يتبق إلا فريق الدفاع لمراجعة وتوقيع ضبط الجلسة، حيث أن المحكمة الجزائية في بريدة لا يوجد بها حاسب آلي لضبط وقائع الجلسات، ولا زالت تعتمد على الضبط الورقي، وأستغرق تفريغ مذكرة الدفاع في المحضر حوالي ساعة ونصف، ونبه القاضي إلى أن الجلسة القادمة ستكون في مبنى المحكمة الجديد، وأن المقر الجديد مزود بأجهزة الحاسب الآلي.
وتطرق الوكلاء إلى الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان التي وقعتها المملكة، وأن النظام الأساسي للحكم يقر هذه الاتفاقيات، ثم قال القاضي أنكم في طلب التنحي ذكرتم أني حكمت على نساء متظاهرات، وهذا لم يحدث إطلاقا، فرد عبدالعزيز الشبيلي وماذا عن تمديد فترة إيقاف نساء عائلة المعتق؟, ألست من مدد إيقافهن وهن تحت السن القانوني في السجن العام- وأنت تعلم أن تهمتهن التجمع السلمي- وأن مكان احتجازهن مخالف للنظام؟, فلم يعقب القاضي وأمر فريق الدفاع بالانصراف.
وفريق الدفاع الإعلامي يشكر جميع من حضر للمحاكمة خاصة أولائك الذين تكبدوا عناء السفر من خارج مدينة بريدة، ونرجو من الجميع حضور الجلسة القادمة، التي ستكون يوم الإربعاء29 جماد الأولى 1434هـ، الموافق10 أبريل 2013م، الساعة التاسعة صباحا.
والله ولي التوفيق
فريق الدفاع الإعلامي
د. عبدالرحمن الحامد
عبدالله بن محمد السعيد
عيسى بن حامد الحامد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق