18 مارس، 2013

حزب الأمة الإسلامي: خطاب العودة يتسم بالقوة والنظام لا يفهمه لأنه مستبد


"حزب الأمة الاسلامي" في السعودية يحذر من انتشار الفساد في المؤسسة العدلية رحب حزب الأمة الإسلامي في السعودية بخطاب الداعية الشيخ سلمان العودة الذي دعا السلطات في البلاد إلى عدم اللجوء " للقبضة الأمنية" التي اعتبرها "ستزيد الطين بلة وتقطع الطريق على محاولات الإصلاح".

وقال الحزب في بيان تعليقًا على الخطاب: "خطاب يتسم بالقوة والوضوح من عالِم ناصح محب ومدرك لمجريات الأحداث ولكن نظام الاستبداد لا يفهم مثل هذه الخطابات".

وتفاعل حزب الأمة الإسلامي بالسعودية، مع خطاب الشيخ "سلمان العودة"، الذي وجهه ضمنًا لـ"محمد بن نايف" وزير الداخلية السعودية، مشيرًا إلى قوة الخطاب.

ويبدو، أن الترحيب بالخطاب، حتى الان، أكبر من انتقاده، إذ لم يتم تسجيل منتقدين للخطاب حتى الآن سوى "حركة الإصلاح" بزعامة الدكتور "سعد الفقيه"، الذي انتقد الخطاب صراحة، وقال أنه لا يترقي للمستوى المطلوب.

وكان العودة حذر في خطابه من "الاحتقان" داعياً إلى "فتح أفق للتدارك... والحفاظ على المكتسبات، ومنها الوحدة الجغرافية ما يحفزنا إلى المناشدة بالإصلاح، فالبديل هو الفوضى والتشرذم والاحتراب".

وعزا "أسباب الاحتقان إلى الفساد المالي والإداري والبطالة والسكن والفقر وضعف الصحة والتعليم وغياب أفق الإصلاح السياسي"، مشيراً إلى أن "استمرار الحالة القائمة مستحيل لكن السؤال إلى أين يتجه المسار؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق