1 مارس، 2013

ألفا سعودي يطالبون باقالة وزير الداخلية ومحاكمته


 طالب 2000 مواطن سعودي الملك عبدالله باقالة وزير الداخلية محمد بن نايف فورا وتقديمه للمحاكمة.
وافاد موقع "مرآة الجزيرة" اليوم الخميس، ان نشطاء اصدروا بيانا مفتوحا على شبكة الانترنت في أعقاب صدور بياني قبيلتي الرشودي والتويجري الأسبوع الماضي، حصد حتى الآن 1963 توقيعا يطالبون الملك باتخاذ قرار فوري بإقالة وزير الداخلية محمد بن نايف وتقديمه للمحاكمة.
وجمع بيان أصدره أهالي المعتقلين ووقعه 540 منهم لحظة اصداره، والذي تم نشره على موقع الشبكة الالكترونية ليوقع عليه الجمهور، ألفي توقيع خلال يومين من تاريخ صدوره.
ويتطابق البيان في لغته ومطالبه مع بياني عائلتي الرشودي والتويجري، وأبرز المطالب إلى جانب إقالة وزير الداخلية، إقالة رئيس هيئة التحقيق والادعاء العام، وتشكيل لجنة لتقصي الحقائق للكشف عن جرائم الانتهاكات والتعذيب داخل سجون النظام السعودي.
من جهته، قال الناشط الحقوقي وليد أبو الخير على موقع تويتر ان "الاعتصامات تتوالى والبيانات التي تطالب بإقالة وزير الداخلية تكسب جمهورا جديدا، لابد أن يفعل الملك شيئا، ربما كثير من الظروف التي أحاطت بنا لم نملك في البدء حق اختيارها، لكننا بالتأكيد لم نزل نملك حق مقاومتها".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق