23 أكتوبر، 2012

إدانة حقوقية لأحكام بسجن 19 متظاهرا في السعودية


ادانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان الحكم الصادر بحق 19 شاباً سعودياً والقاضي بالسجن لفترات تتراوح بين خمسة أيام إلى أربعة أشهر و 90 جلدة على خلفية مطالبتهم بالإفراج عن ذويهم المعتقلين.
وافادت شبكة راصد الاخبارية الاثنين، ان محكمة سعودية كانت قد أصدرت يوم السبت حكماً يقضي بسجن 19 شاباً من أبناء المعتقلين لفترات تتراوح بين 5 أيام إلى 4 أشهر و90 جلدة مع أيقاف التنفيذ.
وجاءت الأحكام على خلفية التظاهرة السلمية التي تم تنظيمها أمام سجن الطرفية في وقت سابق للمطالبة بالإفراج عن ذويهم المعتقلين بالسجن منذ عدة سنوات دون محاكمة أو السماح لهم بالزيارة.
ووجهت لهم هيئة الادعاء تهم التجمهر وأغلاق شارع عام.
وذكرت الشبكة العربية أن المتهمين لم يتسلموا لائحة الاتهامات الموجهة لهم إلا قبل المحاكمة بـ 24 ساعة، ولم يتمكنوا من الرد على التهم المنسوبة اليهم نظرا لقصر المدة، فضلاً عن رفض القاضي إعطائهم مده كافية للرد.
وقالت الشبكة "إن الحكم الصادر بحق الشباب والقاضي بسجنهم وجلدهم مع إيقاف التنفيذ، هو استمرار لسياسة النظام السعودي في التعامل مع المتظاهرين وأصحاب الرأي".
وطالبت الشبكة العربية بالإفراج الفوري عن كافة معتقلي الرأي والضمير، واحترام حرية التظاهر السلمي والتعبير عن الرأي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق