12 أكتوبر، 2012

خبير سعودي: المملكة الى تصعيد شعبي، والعائلة نحو الانهيار


واشنطن اكد خبير سعودي ان الوضع في بلاده مقبل على تصعيد شعبي كبير واسع ضد العائلة المالكة، مشيرا الى ان الكثير من الامراء بدأوا ينقلون اموالهم واسرهم الى الخارج خوفا من تفاقم الامور.
وقال الكاتب والمحلل السياسي السعودي علي الاحمد  ان الحراك الشعبي في السعودية  يشمل مناطق عديدة في المملكة ويتوسع وبمشاركة شرائح مختلفة، مشيرا الى ان قائد  الحرس الوطني ابن الملك متعب بن عبد الله اصدرامرا بتحويل لواء الملك خالد للامن الخاص وتعزيزيه بـ 20 الف وظيفة جديدة.
واضاف الاحمد ان هذا اللواء الذين سيضم نحو 40 الف عنصر ستكون مهمته الحفاظ على امن العائلة المالكة واتباعهم في داخل البلد، وذلك بسبب تردي الوضع الامني وتزايد النقمة الشعبية.
واشار الكاتب والمحلل السياسي السعودي علي الاحمد الى ان العائلة المالكي في السعودية تخشى من انتقال الصحوة الاسلامية الى المملكة، ولذلك عززت قواتها الامنية الخاصة الى ما يزيد على المليون عنصر لمواجهة الشعب.
وتابع الاحمد: كما قام العديد من افراد الاسرة الحاكمة بتحويل ممتلكاتهم واموالهم الى العديد من بلدان العالم مثل الولايات المتحدة، باسماء وتحت عناوين شركات وهمية، حتى لا يمكن استرجاعها في المستقبل.
واوضح الكاتب والمحلل السياسي السعودي علي الاحمد انه تم رصد الكثير من هذه الحالات في بلدان كثيرة، منوها الى ان الكثير من افراد الاسرة الحاكمة نقلوا اولادهم واسرهم الى اميركا وغيرها من البلدان للحفاظ عليهم، مؤكدا ان الوضع في السعودية في طريقه الى الانهيار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق